الجنيه الرقمي في النصف الثاني من هذا العقد

419

تدرس حكومة المملكة المتحدة تقديم جنيه رقمي من قبل بنك إنجلترا, يمكن استخدامه للمدفوعات اليومية.

على عكس العملات المستقرة التي تصدر من قبل شركات خاصة والتي تم تصميمها ليكون لها قيمة يمكن التنبؤ بها مرتبطة بالعملات أو الأصول التقليدية مثل الذهب، سيتم إصدار الجنيه الرقمي مباشرةً من قبل بنك إنجلترا.

من المتوقع أن  يسمح البنك المركزي لمجموعة واسعة من الشركات – وربما الأفراد – بالاحتفاظ بأموال إلكترونية في حسابات يشرف عليها مباشرة، ما قد يؤدي إلى تراجع الحاجة للبنوك التقليدية. وما قد يفاقم الوضع بالنسبة للبنوك هي ميزة الجنيه الرقمي, كما باقي العملات الرقمية, بإتاحته للناس الاحتفاظ بأموالهم على أجهزة مثل الهواتف الذكية دون الحاجة إلى حساب مصرفي.

وفي حديث نقلته ياهو, قال أندرو بايلي محافظ بنك إنجلترا أن العالم وطرق الدفع أصبح أكثر رقمية، ما يزيد من الحاجة إلى الجنيه الرقمي في المستقبل. وأضاف بايلي عن توفير عملة البنك المركزي الرقمية طريقة جديدة للدفع, والحفاظ على الثقة في المال, وحماية الاستقرار المالي بشكل أفضل.

من ناحيتها, قالت وزارة الخزانة في بيان لها أن إصدار الجنيه الرقمي من قبل المركزي البريطاني سيعني أن العملة الرقمية ستكون ذات قيمة جوهرية, غير متقلبة مقارنةً بالعملات الرقمية الغير مدعومة. فهناك سلطة مركزية تدعمها. وكشفت الخزانة انه سيتم اتخاذ قرار بشأن تنفيذ المشروع في منتصف العقد تقريبًا وسيعتمد على تطورات الأموال والمدفوعات مستقبلا.

وأضافت وزارة الخزانة:

من المرجح ان يكون النصف الثاني من هذا العقد موعدا لإطلاق المرحلة الأولى للجنيه الرقمي.

النشرة الإخبارية
إشترك في نشرتنا الإخبارية ليصلك كل جديد
يمكنك إلغاء اشتراكك متى تشاء

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد